Accessibility links

logo-print

مهاجر هندي يتعرض للضرب والحرق بمحطة قطار في روما


نقلت وكالة الأنباء الايطالية "انسا" الأحد عن شرطة العاصمة أن مهاجرا هنديا نقل إلى المستشفي في حالة خطرة إثر تعرضه للضرب المبرح والحرق على يد مجموعة مجهولة في محطة قطار قرب روما.

وكان الهندي وهو متشرد في الـ35 من عمره، نائما في محطة نيتونو الساحلية جنوب روما عندما انهال عليه أشخاص ضربا قبل رشّه بالبنزين وإضرام النار فيه، حسبما أعلنت الشرطة.

وقالت الوكالة إن الضحية تحدث إلى الشرطة قبل أن يفقد الوعي اثر وصولها إلى المكان، بعد أن تلقت اتصالا من مجهول بخبر الحادثة، مضيفة أن مصدرا طبيا أفاد مساء الأحد بأنه استعاد وعيه وحالته مستقرة.

وذكرت وكالة انسا أن الشرطة اعتقلت ثلاثة أشخاص أحدهم قاصر، وقال المسؤول عن الشرطة في المنطقة فيتوريو توماسوني إن المعتدين الذين تم استجوابهم "لا يبدو أنهم تصرفوا بدافع كره الأجانب".

وأوضح توماسوني أن المعتدين أمضوا الليل يشربون الكحول ويتعاطون المخدرات وأرادوا إنهاء ليلتهم بتصرف غريب. وهذا مرعب.

ودان وزير الخارجية الايطالية فرانكو فراتيني أعمال العنف بشدة، مشددا على معاقبة المعتدين على الأجانب بقوة.

وأعرب زعيم المعارضة والتر فلتروني عن غضبه وأكد تضامنه مع الشاب الهندي.

XS
SM
MD
LG