Accessibility links

فريق الإعمار الأميركي يوزع أجهزة كومبيوتر على عدد من مدارس الحلة


قام فريق إعادة الإعمار الأميركي في مدينة الحلة وبالتعاون مع مديرية التربية، بتجهيز بعض المدارس في المدينة بأجهزة كمبيوتر محمولة وذات مواصفات متقدمة.

وقال مدير الإعداد والتدريب في تربية محافظة بابل فاخر خليل في حديث لـ"راديو سوا": "الهدف من هذه العملية هو حصول كل تلميذ في محافظة بابل على جهاز كمبيوتر محمول لاستخدامه أثناء الدراسة كوسيلة تعليمية مساعدة لاستيعاب المواد الدراسية".

وعن مميزات هذه الأجهزة التي لا تتوفر في الأسواق المحلية حاليا، قال المدرب فنر السويدي: "إنها أجهزة صغيرة الحجم وخفيفة الوزن، كما أنها تحتوي على هوائي يعمل بتقنية الواي فاي، والشاشة من نوع إل سي أو إس وهي سهلة الاستخدام وتعمل بنظام تشغيل لينكس وهذا النظام هو مفتوح المصدر ويختلف عن نظام الوندوز."

يذكر أن الكثير من المدارس في محافظة بابل ما زالت تعاني من نقص كبير في الخدمات، من مياه الشرب والكهرباء وغيرها، وبعضها مبنية من الطين ينتظر تحويلها إلى مدارس حديثة هذا العام.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في الحلة حسين العباسي:
XS
SM
MD
LG