Accessibility links

logo-print

لائحة المالكي تتصدر النتائج في بغداد وثماني محافظات جنوبية وقائمة الحدباء تفوز في نينوى


أظهرت النتائج الأولية الرسمية لانتخابات المحافظات العراقية اليوم الخميس تصدر اللائحة التي يدعمها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في بغداد والمحافظات الجنوبية.

وحلت لائحة ائتلاف دولة القانون المكونة من أحزاب صغيرة وشخصيات في المركز الأول في بغداد وثماني محافظات جنوبية باستثناء محافظة كربلاء، معقل حزب الدعوة، حيث حلت ثالثا.

ونالت اللائحة 38 بالمئة من الأصوات في بغداد حيث تنافست 106 كيانات سياسية، و37 بالمئة في البصرة، كما حصلت على نسبة 23.1 بالمئة في محافظتي ذي قار والقادسية.

وحصلت على نسبة 17.7 بالمئة في ميسان و16.2 بالمئة في النجف و15.3 في واسط و12.5 بالمئة في محافظة بابل و10.9 بالمئة في المثنى لكنها نالت 8.5 بالمئة في كربلاء.

وفي محافظة نينوى الشمالية، فازت قائمة كتلة الحدباء بالانتخابات وحصلت على 48.4 بالمئة، فيما حصلت قائمة "نينوى المتاخية" المكونة من الأكراد والعرب على 25.5 بالمئة.

وتصدرت لائحة المشروع العراقي الوطني التي يدعمها زعيم جبهة الحوار الوطني صالح المطلك النتائج حيث حلت أولا بحصولها على 17.6 بالمئة من الأصوات تلتها اللائحة التي يدعمها الزعيم العشائري أحمد أبو ريشة.

وفي محافظة ديالى حلت جبهة التوافق والإصلاح أولا بحصولها على 21.1 بالمئة فيما حل التحالف الكردستاني ثانيا وحصل على 17.2 بالمئة.

وفي صلاح الدين، حلت جبهة التوافق في صلاح الدين أولا بحصولها على 14.5 بالمئة، فيما حلت قائمة رئيس الوزراء العراقي الأسبق أياد علاوي ثانيا ونالت 13.9 بالمئة من الأصوات.
وقال مدير دائرة الانتخابات في المفوضية العليا المستقلة للانتخابات قاسم العبودي إن هذه النتائج تشمل 90 بالمئة من أصوات الناخبين.

على الصعيد الأمني، أعلن مصدر عسكري عراقي انتشار قوات الأمن في محافظة الأنبار اليوم الخميس خشية وقوع أعمال عنف إثر إعلان نتائج انتخابات مجالس المحافظات.

وقال ضابط عراقي رفيع المستوى إن قوات الأمن من شرطة وجيش انتشرت في عموم محافظة الأنبار تحسبا لوقوع أعمال عنف بعد إعلان نتائج انتخابات مجالس المحافظات.
XS
SM
MD
LG