Accessibility links

logo-print

الجيش الباكستاني يقتل 52 شخصا في عملية على مسلحين مؤيدين لتنظيم القاعدة وحركة طالبان


قتل الجيش الباكستاني في عملية برية وجوية واسعة نفذتها قواته الجمعة 52 شخصا يشتبه في أنهم من المسلحين المؤيدين لتنظيم القاعدة وحركة طالبان في منطقة خيبر المضطربة شمال غرب البلاد.

وذكر مسؤول امني بارز شارك في العملية أن القوات الحدودية الباكستانية استهدفت خمسة مخابئ ودمرت مستودعا للذخيرة وثماني عربات في منطقة تشابري فيروز خيل في منطقة خيبر.

وقال مسؤول امني آخر إن الهجوم كان واسعا وشن على أهداف محددة، مضيفا أن المروحيات القتالية استهدفت هذه المخابئ ومخزنا للذخيرة التي كانت في منطقة بين خيبر ومنطقة كورام القبائلية.

ويقول مسؤولون أمنيون إن المنطقة الشمالية الغربية من باكستان أصبحت ملجأ آمنا لمسلحي القاعدة وطالبان عقب الهجوم الذي قادته الولايات المتحدة العام 2001 على أفغانستان المجاورة.

وفي وقت مبكر من يوم الجمعة، فجر انتحاري عربة مفخخة عند نقطة تفتيش، ما أدى إلى إصابة ستة أشخاص في مدينة جمرود على طريق رئيسي بين باكستان وأفغانستان في منطقة خيبر.

وأعلن مسؤول من طالبان مسؤولية الحركة عن الهجوم وهدد بضرب طريق إمدادات الحلف الأطلسي إذا لم توقف باكستان عملياتها العسكرية ضد الحركة.
XS
SM
MD
LG