Accessibility links

وزارة النفط تنتقد تلكؤ البرلمان في تشريع قانون النفط والغاز


شدد وزير النفط حسين الشهرستاني على ضرورة تحرير القطاع النفطي العراقي مما وصفها بالحسابات السياسية التي تؤثر سلبا على تطوير هذا القطاع، منتقدا عدم تشريع القوانين النفطية كقانون النفط الغاز الذي ما زال على طاولة مجلس النواب.

جاء ذلك في حلقة نقاشية عقدها المركز العراقي للإصلاح الاقتصادي، إحدى منظمات المجتمع المدني ببغداد، السبت، أوضح الشهرستاني خلالها أن ظاهرة البيروقراطية في المؤسسات الحكومية عرقلت أيضا دخول عدد من الآليات لتطوير عملية انتاج النفط، مطالبا بإعادة تأسيس شركة النفط الوطنية لتجاوز تلك العقبات.

من جهته، حذر النائب المستقل وائل عبد اللطيف من وقوع كارثة اقتصادية بسبب تأثر العراق بالأزمة العالمية وتراجع أسعار النفط وبخاصة أن وزارة النفط لم تـُقـْدم على تطوير قطاعها لزيادة الانتاج، مطالبا بتشكيل خلية من المؤسسات المعنية لمواجهتها.

أما عضو اللجنة المالية النيابية سامي الأتروشي فقد رفض الاتهامات الموجهة إلى مجلس النواب في التأخر في سن القوانين النفطية، لافتا إلى انتظار نتائج لجان الحكومتين المركزية وإقليم كردستان لإقرارها.

وعلى الرغم من ذلك، فإن وزارة النفط تؤكد أن حجم استيراد المشتقات النفطية قد انخفض بشكل كبير خلال العام الماضي، لافتة إلى وصول العراق في هذا العام إلى الاكتفاء الذاتي في انتاج تلك المشتقات لدخول عدد من الوحدات الجديدة في مصافي بيجي والدورة في عمليات تصفية وتكرير النفط الخام.

مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG