Accessibility links

أمين عام حلف الأطلسي ينتقد فرنسا وألمانيا لرفضهما إرسال مزيد من القوات إلى أفغانستان


عقدت على هامش مؤتمر الأمن السنوي في ميونخ جلسة خاصة حول بعثة حلف شمال الأطلسي في أفغانستان وذلك عقب انتقادات الأمين العام للحلف ياب دي هوب شيفر موقف فرنسا وألمانيا الرافض لإرسال مزيد من القوات إلى أفغانستان.

وشدد وزير الدفاع الألماني فرانز جوزيف يونغ خلال الجلسة على ضرورة وضع استراتيجة جديدة قائلا: "توضح مشاركتنا في أفغانستان، بما لا لبس فيه ضرورة وضع خطة استراتيجية جديدة للحلف، لأن الاستراتيجية الأخيرة وضعت عام 1999. وهذه الأرقام تظهر المكان الذي يجب أن يتم فيه التجديد."

وحول مساهمة بلاده بإرسال مزيد من القوات، قال يونغ: "لم يصلنا طلب بإرسال مزيد من القوات. لقد تم الاعتراف بأننا وصلنا مؤخرا إلى الحد الأعلى المسموح به والذي يبلغ أربعة آلاف و500 جندي. سنعزز قوة الردع السريعة وسنزيد من انتشارنا في الشمال على سبيل المثال."

وقد حثت كل من بريطانيا والولايات المتحدة أعضاء الحلف على إرسال المزيد من القوات لمحاربة المسلحين في أفغانستان.
XS
SM
MD
LG