Accessibility links

logo-print

جوزيف بايدن يؤكد حرص أوباما على إغلاق معتقل غوانتانامو ويطلب من الحلفاء المساعدة


أكد جوزيف بايدن نائب الرئيس الأميركي حرص الرئيس باراك أوباما على الالتزام بالقيم الأميركية ونبذ التعذيب والإصرار على إغلاق معتقل غوانتانامو، لكنه طلب مساعدة الحلفاء في القضاء على التطرف والإرهاب وتحمل مسؤولية بعض المفرج عنهم من غوانتانامو.

وقال فرانك جوزيف شتاينماير وزير خارجية ألمانيا: "لقد أثار هذا الموضوع الكثير من الجدل، وقد أوصيت بمعالجته في مرحلة مبكرة لأنني توقعت أن يرتد إلينا. ورغم أن نائب الرئيس الأميركي طلب مساعدتنا، إلا أننا سندقق في جميع الحالات. لكن بحث الأمر كان مفيدا."

وقال ديفيد ميليباند وزير خارجية بريطانيا: "أعتقد أنني أعرف من لقاءاتي مع وزراء خارجية بعض الدول الأوروبية الأخرى أن هناك اهتماما كبيرا بالمساعدة في إغلاق غوانتانامو، وهذا هو الأمر الصحيح الذي ينبغي الإقدام عليه."
XS
SM
MD
LG