Accessibility links

حماس تعلن أنها لن تشترك في حوار مع فتح قبل وقف ما وصف بالحملة ضد عناصرها بالضفة


اتهم فوزي برهوم المتحدث باسم حركة حماس الاثنين أجهزة الأمن الفلسطينية بتعذيب احد عناصرها في سجونها في مدينة جنين حتى الموت، مؤكدة رفضها لأي حوار مع حركة فتح قبل إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين في سجون الضفة الغربية.

وقال فوزي برهوم في بيان إن هذا حدث خطير يوضح مستوى تردي الأجهزة الأمنية وقيادتها في الضفة الغربية وأضاف أن ذلك يعتبر ردا مباشرا وسريعا على كل الجهود المبذولة للمصالحة والوحدة الوطنية ومحاولة لنسفها وتدميرها.

وأعرب عن استهجانه لما ذكر بان هذا العنصر قد انتحر ونفاه نفيا قاطعا.

وقال رافت ناصيف عضو المكتب السياسي للحركة في بيان آخر انه "على ضوء تصاعد هذه الأساليب في تعذيب أبناء حركة حماس في سجون الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية فإننا نؤكد أننا لن نذهب ولن نشارك في أي حوارات قبل تبيض سجون الأجهزة الأمنية في الضفة الغربية ووقف الحملة الاستئصالية بحق حركة حماس".

فتح تقول إن الموقوف انتحر

وكان بيان رسمي لجهاز الأمن الوقائي في الضفة الغربية أكد الأحد أن "الموقوف لدى الأمن الوقائي محمد عبد الجميل الحاج من قرية جلقموس بمحافظة جنين شمال الضفة الغربية أقدم على الانتحار شنقا داخل السجن في جنين".

وتابع البيان انه "تم نقل جثة المتوفي إلى مركز الطب العدلي بناء على طلب النيابة العامة".

وأوضح "أن السجين المتوفي كان قد تم توقيفه في السادس من الشهر الجاري"، دون توضيح سبب الاعتقال.
XS
SM
MD
LG