Accessibility links

وزيرة شؤون المرأة العراقية تستقيل احتجاجا على تقليص ميزانية وزارتها ترشيدا للنفقات


استقالت نوال السامرائي وزيرة الدولة لشؤون المرأة في العراق احتجاجا على خفض ميزانية وزارتها للعام الحالي بسبب قرار ترشيد النفقات بفعل التراجع الذي يشهده سعر برميل النفط.
وقالت السامرائي في مؤتمر صحفي عقدته في بغداد:

" لقد وصلت إلى مرحلة لا أستطيع معها تحقيق شيء للمرأة العراقية من خلال هذه الوزارة، لذا قدمت استقالتي."

ومنذ تشكيل هذه الوزارة في العراق يبلغ عدد موظفيها 17 فقط ، كما لا تتمتع هذه الوزارة بكامل السلطات ولا تملك الموارد الكافية التي تؤهلها لمساعدة الأرامل اللواتي يواجهن أوضاعاً صعبة . وتوضح السامرائي أوضاعهن بالقول:

"هناك جيش من الأرامل في العراق، ويبلغ عددهم نحو ثلاثة ملايين أرملة، ومعظمهن غير متعلمات، ويعشن في أوضاع اقتصادية سيئة جداً، ولا تمتلك الكثيرات مسكنا يؤويهن مع أولادهن، بل وجدن أنفسهن فجأة في الشوارع بعد مقتل أزواجهن أو آبائهن أو أشقائهن."

وقد ناشدت النائبة صفية السهيل الوزيرة السامرائي التراجع عن استقالتها:
XS
SM
MD
LG