Accessibility links

أوباما يدعو الكونغرس إلى تخطي خلافاته ويوافق على خطة الإنقاذ الإقتصادي


دعا الرئيس الأميركي باراك أوباما الكونغرس الاثنين في أول مؤتمر صحفي يعقده في البيت الأبيض كرئيس إلى أن يتخطى خلافاته ويرسل له هذا الاسبوع خطة الانقاذ الاقتصادي بعد الموافقة عليها، مؤكدا انه سيبذل كل ما في وسعه لاعادة البلاد إلى العمل.

وقد تحدث أوباما عن الاقتصاد الأميركي ودعا الكونغرس إلى أن يتبنى في أسرع وقت ممكن خطة الانقاذ الاقتصادي التي ستطرح الثلاثاء للتصويت في مجلس الشيوخ.

وقد تجاوزت خطة انقاذ الاقتصاد الأميركي العملاقة التي تفوق قيمتها 800 مليار دولار، الاثنين مرحلة حاسمة في مجلس الشيوخ الذي صوت على إنهاء المناقشات بـ 61 صوتا مقابل 36 قبل احتمال اقرارها الثلاثاء.

وكان مجلس النواب قد تبنى نسخة أولى من الخطة التي تبلغ قيمتها 819 مليار دولار من دون أصوات الجمهوريين.

وقال أوباما إنه يأمل في أن يتمكن مجلسا النواب والشيوخ في الأيام المقبلة من تسوية خلافاتهما وينقلا مشروع القانون هذا إلى مكتبي.

وأضاف "آمل في أن يكون الطرفان مستعدين للتنازل عن شئ قليل عندما سنجمع النسختين"، داعيا الحزبين إلى تخطي خلافاتهما.

وأشار أوباما إلى أنه توجه الاثنين إلى إلكهارت في انديانا شمال حيث ارتفعت نسبة البطالة من 4.7 إلى 15.3 وقال إننا في خضم أسوأ ازمة اقتصادية منذ أزمة الثلاثينات. وأضاف أن البلاد خسرت 3.6 ملايين وظيفة.

ويطمح المشروع إلى استحداث وانقاذ 3 إلى 4 ملايين فرصة عمل.
وقال ألا نفعل شيئا ليس خيارا من وجهة نظري.
XS
SM
MD
LG