Accessibility links

1 عاجل
  • وفاة رائد الفضاء الأميركي جون غلين الخميس عن عمر يناهز 95 عاما

ارتفاع نسبة المشاركة في الانتخابات الإسرائيلية المتصفة بمنافسة شديدة مقارنة بانتخابات عام 2006


أعلنت لجنة الانتخابات المركزية في إسرائيل الثلاثاء أن نحو ثلث الناخبين الذين يحق لهم التصويت في الانتخابات البرلمانية الـ18، أدلوا بأصواتهم خلال الساعات السبع الأولى من بدء عملية الاقتراع التي يتوقع أن تشهد منافسة شديدة بين أحزاب اليمين وحزب كاديما الحاكم.

ورغم توقعات تدني نسبة المشاركة بسبب الأحوال الجوية الباردة والممطرة في شتى أنحاء إسرائيل، إلا أن لجنة الانتخابات أشارت إلى أن 34 بالمئة أدلوا بأصواتهم حتى الساعة الثانية بعد الظهر بالتوقيت المحلي ، بزيادة تبلغ 2 بالمئة عن انتخابات عام 2006.

وتوقعت أخر استطلاعات الرأي فوز كل من حزب الليكود بزعامة بنيامين نتانياهو وكاديما بزعامة وزيرة الخارجية تسيبي ليفني بحوالي 25 مقعدا في الكنيست.

نتانياهو واثق من الفوز

وضاق الفارق بين نتانياهو وليفني منذ الحرب التي استمرت 22 يوما على قطاع غزة الشهر الماضي وأسفرت عن مقتل 1300 فلسطيني و13 إسرائيليا مما يشير إلى أن المنافسة بينهما ستكون شرسة.

وقال نتانياهو في القدس حيث أدلى بصوته "سيكون يوما عظيما.. سنحقق فوزا جيدا."

ليبرمان يتقدم رغم الشبهات

من جهة ثانية، يتوقع أن يحل حزب إسرائيل بيتنا اليميني المتشدد بزعامة افيغدور ليبرمان في المرتبة الثالثة متقدما على حزب العمل اليساري الذي يقوده وزير الدفاع أيهود باراك، رغم الشبهات التي تحوم حول ليبرمان.

وكان القضاء الإسرائيلي قد قرر الاثنين تعليق تحقيق أمني حول قضية تبييض أموال في حق ليبرمان، على أن يستأنف بعد الانتخابات التشريعية.

ويتعهد حزب إسرائيل بيتنا بالتشدد ضد الفلسطينيين بمن فيهم عرب إسرائيل والإبقاء على المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية المحتلة.

وقال ليبرمان بعد أن أدلى بصوته في مستوطنة نوكديم "الأمطار نعمة. إسرائيل بحاجة إلى الأمطار. أعتقد أن شعبنا سيخرج ويدلي بصوته حتى لو كان هناك إعصار."

جدير بالذكر أن التصويت في الانتخابات يكون للحزب وتوزع مقاعد البرلمان الإسرائيلي "الكنيست" بطريقة التمثيل النسبي على قائمة من الأحزاب الوطنية. والحزب الذي يفوز بمعظم الأصوات عادة ما يكلف زعيمه بتشكيل حكومة جديدة.

XS
SM
MD
LG