Accessibility links

مصر تصادر كميات من المساعدات المخصصة لغزة من مستودعات نقابة الأطباء المصرية


تمت مصادرة أكثر من ألفي طن من مخزون المساعدة المخصصة لقطاع غزة الخميس من مستودعات نقابة الأطباء المصريين في شمال سيناء، كما تم اعتقال اثنين من مسؤولي النقابة هما عضوان في الأخوان المسلمين، كما صرح بذلك أحدهما.

فقد قال حسام الشوربجي لوكالة الصحافة الفرنسية قبل الإدلاء بإفادته أمام النيابة العامة إن أجهزة الأمن اعتقلته مع كمال الشعرواي العضو أيضا في لجنة مساعدة قطاع غزة المنبثقة من نقابة الأطباء والمسؤول عن المستودعات التي تحوي المساعدات المخصصة لقطاع غزة في شمال سيناء.

وقد فتشت الأجهزة الأمنية المستودعات وصادرت أكثر من الفي طن من المساعدات الغذائية والطبية.

وقال مصدر قضائي إن الرجلين متهمان بتخزين بضائع بصورة غير قانونية.

وأوضح الشوربجي أن المساعدات قد جرى تخزينها في انتظار فتح نقاط العبور مع قطاع غزة.

وكانت السلطات المصرية قد منعت خلال الحرب في غزة التي انتهت في 18 يناير/كانون الثاني واستمرت 22 يوما، في مناسبات عدة الأخوان المسلمين من التظاهر وإرسال مساعدات إلى غزة واعتقلت أكثر من ألف عضو منهم.

كما أن مصر أغلقت في الخامس من فبراير/شباط معبر رفح على الحدود مع قطاع غزة، إلا في حالات استثنائية، بعد أن فتحته للمساعدات ونقل الجرحى الفلسطينيين خلال الحرب في غزة.

وترفض مصر فتح هذا المعبر بصورة دائمة لغياب مراقبي الاتحاد الأوروبي ومندوبي السلطة الفلسطينية منذ سيطرت حماس على قطاع غزة في يونيو/حزيران 2007.
XS
SM
MD
LG