Accessibility links

logo-print

مسؤول أميركي يستبعد استخدام كوريا الشمالية لأسلحتها النووية ضد بلاده


استبعد المدير الجديد للاستخبارات القومية الأميركية دينس بلير يوم الخميس قيام حكومة كوريا الشمالية الشيوعية باستخدام أسلحتها النووية، مرجحا أنها قد تستعين بالخيار النووي في حالة اعتقادها بتعرض نظام بيونغ يانغ لتهديد محدق.

وعلى صعيد الانتشار النووي، قال بلير لدى تقديمه للتقرير السنوي حول سلامة أجهزة الاستخبارات، إن بيونغ يانغ باعت صواريخ بقدرات وتقنيات نووية إلى بضعة بلدان في الشرق الأوسط، منها إيران، وإنها ساعدت حكومة دمشق على بناء مفاعل نووي.

وحول الشائعات المتصلة بالوضع الصحي للزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-إيل، رجح بلير تعرضه لجلطة دماغية أبعدته عن الحكم لعدة أسابيع في أغسطس/آب الماضي، مضيفا أن أنشطته الأخيرة توحي أن وضعه الصحي قد تحسن بشكل ملحوظ.

وأوضح بلير أن الطموحات النووية لكوريا الشمالية وسلوكها على صعيد الانتشار النووي يهددان بتقويض الاستقرار في جنوب شرق آسيا، على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG