Accessibility links

logo-print

مقتل 49 شخصا في حادث سقوط طائرة ركاب أميركية على منزل في إحدى ضواحي نيويورك


أدى سقوط طائرة ركاب أميركية كانت تقل 48 شخصا على منزل في إحدى ضواحي مدينة بافالو السكنية في ولاية نيويورك إلى اندلاع النيران فيها ومقتل جميع ركابها، إضافة إلى شخص آخر تصادف وجوده داخل المنزل الذي دمر بالكامل، وفقا لما أعلنته شرطة الولاية.

وقالت مصادر محلية إن الطائرة التابعة لشركة الطيران الأميركية كونتينانتال ايرلاينز تحطمت ليل يوم الخميس وعلى متنها 44 راكبا وأربعة من افراد الطاقم في إحدى ضواحي مدينة بافالو قبل خمس دقائق على موعد هبوطها في مطار بافالو.

وكانت الطائرة ذات الرحلة 3407، والتي تديرها شركة كولغان للطيران المتعاقدة مع كونتينانتال، قد أقلعت من مطار نيوارك في ولاية نيوجرسي متجهة إلى نيويورك.

وقالت لجنة سلامة النقل القومية الأميركية إنها بصدد إعداد فريق يتوجه إلى بافالو للتحقيق في مسببات سقوط الطائرة والتي لم تحدد بعد.

وقد أوضح شهود عيان أن الأوضاع الجوية كانت سيئة، حيث تصادف وجود الطائرة في الأجواء مع هبوب رياح عنيفة وسقوط ثلوج وأمطار غزيرة في المنطقة.

وأشار تسجيل صوتي لبرج المراقبة في مطار بافالو إلى انقطاع الإرسال مع الكادر على متن الطائرة التي اختفت من شاشات الرادار قبل دقائق من سقوطها.

وعرضت وسائل الإعلام الأميركية مشاهد من حطام الطائرة الذي لا تزال النيران مشتعلة فيه.

وأعربت كونتينانتال في بيان صدر عنها اليوم الجمعة عن أسفها الشديد للحادث ومساندتها لعائلات الضحايا، عارضة، في نفس الوقت، دعمها ومواردها وإمكانياتها لشركة كولغان.

XS
SM
MD
LG