Accessibility links

logo-print

الانتخابات الإسرائيلية


أسفرت الانتخابات الإسرائيلية عن نتيجة لا غالب ولا مغلوب بين حزبي كاديما والليكود المتنافسين، وفي حين سبقت تسيبي ليفني بنيامين نتانياهو بمقعد واحد في الكنيست، انتصر الليكود على كاديما بفوز اليمين الذي يتزعمه بأكثرية المقاعد، مما يعطي كاديما صفة الحزب الأكبر في إسرائيل، وائتلاف اليمين صفة الجبهة الأوسع في الكنيست، وهذا ما يفتح الباب واسعاً أمام سباق بين ليفني ونتانياهو على ترؤس الحكومة المقبلة. أما النتيجة السياسية فهو اتجاه المجتمع الإسرائيلي نحو التشدد مما يطرح أكثر من علامة استفهام حول مستقبل عملية السلام في المنطقة.

XS
SM
MD
LG