Accessibility links

logo-print

استقالة خمسة من كبار أعضاء حزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه جلال الطالباني


أعلنت مصادر سياسية في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني بزعامة الرئيس العراقي جلال الطالباني استقالة نائب الامين العام للحزب كوسرت رسول واربعة من اعضاء المكتب السياسي اثر خلافات داخلية تتعلق باصلاحات وقضايا اخرى .

واشار المصدر الى ان "الاعضاء الاربعة هم عمر سيد علي وعثمان حاج محمود وجلال جوهر ومصطفى سيد قادر". والاتحاد الوطني هو احد الحزبين الكرديين الكبيرين في البلاد، الى جانب الحزب الديموقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني رئيس اقليم كردستان العراق.

ورسول هو نائب رئيس اقليم كردستان العراق. واكد المصدر وجود "صراعات داخل المكتب السياسي للحزب، ابرزها خلاف على بقاء عضوية نوشيروان مصطفى النائب السابق لامين الحزب، الذي استقال من منصبه قبل ثلاثة اعوام اثر خلافات فكرية مع طالباني".

وافادت معلومات ان نوشيروان مصطفى يعتزم الترشح للانتخابات البرلمانية القادمة في الاقليم، بقائمة مستقلة. واعلن رئيس برلمان اقليم كردستان عدنان المفتي في الثاني من فبراير/شباط الجاري، ان انتخابات برلمان الاقليم ستجري في 19 مايو/ايار المقبل.

واكد المصدر السياسي ان "هذا الترشح سوف يضر بمصلحة الاتحاد وكذلك بالتحالف بين الحزبين الكرديين الاتحاد والديموقراطي". واشار الى ان "رسول والاعضاء الاربعة يطالبون بابقاء مصطفى في داخل صفوف الاتحاد فيما تطالب مجموعة من المقربين من طالباني بطرده".

وقاد مصطفى قبل ثلاثة اعوام وبتأييد مجموعة من قياديي حزب الاتحاد الوطني، مطالبة بتقليص صلاحيات جلال طالباني. ولقيت فكرته تأييد اعضاء بارزين في الاتحاد رفعوا شعار اجراء اصلاحات في الحزب والمؤسسات الحكومية في اقليم كردستان. لكن جناحه فشل في الانتخابات الحزبية الاخيرة لقواعد الاتحاد.

وبحسب وسائل اعلام كردية فانه كان لدى مصطفى مشروع متكامل حول معالجة الفساد الاداري والمالي في الحزب وفي حكومة اقليم كردستان. وقال المسؤول ان "الاستقالة تتعلق ايضا بقضايا فساد ومطالبة الاعضاء بديموقراطية اكثر في داخل الحزب والاقليم".

وكان المكتب السياسي في الاتحاد الوطني الكردستاني قرر في اكتوبر/تشرين الاول 2008، طرد اربعة كوادر اثر مطالبتهم باجراء تغيير في قيادة الحزب. واكد بيان للحزب حينذاك ان المكتب السياسي قرر بحضور الطالباني طرد اربعة كوادر متقدمة بسبب انشاء منبر داخل الحزب ومطالبات بتغييرات في قيادة الاتحاد.

وافاد البيان ان "هذه المجموعة تريد القيام بانقلاب على هيئة القيادة في الحزب، والانقلاب على الشرعية والهيئات المنتخبة من قبل اعضاء الاتحاد خلال المؤتمرات". يشار الى الكوادر الاربعة هم من قادة الاتحاد الوطني الكردستاني في بريطانيا. وكان طالباني اسس عام 1975 الاتحاد الوطني الكردستاني .

XS
SM
MD
LG