Accessibility links

قصف صاروخي على معسكر تدريب لطالبان في باكستان يسفر عن مقتل 27 شخصا على الأقل


أعلن مسؤولون أمنيون باكستانيون ان 27 شخصا على الأقل معظمهم من ناشطي القاعدة الاجانب قتلوا السبت بقصف صاروخي يعتقد انه اميركي استهدف معسكر تدريب كبيرا لطالبان.

واطلقت طائرة بدون طيار الصاروخين على معسكر بيعة الله محسود للتدريب في منطقة لادا القبلية قرب الحدود الافغانية، حسبما ذكرت المصادر ذاتها التي اوضحت ان محسود لم يكن في المعسكر عندما وقع القصف.

والهجوم بطائرات بلا طيار هو الثالث من نوعه منذ تولي الرئيس الامريكي باراك أوباما مهام منصبه الشهر الماضي وقد يؤجج من جديد غضب المواطنين في باكستان من جراء الغارات التي تشن عبر الحدود من أفغانستان. وقتل في الهجوم اثنان من اصل عربي وعدد من عناصر طالبان المحليين وعدد من الاوزبك.

وقال مسؤول امني كبير لوكالة الأنباء الفرنسية طالبا عدم كشف اسمه ان "حصيلة القتلى ارتفعت الى27". وكانت حصيلة سابقة تحدثت عن سقوط 20 قتيلا. وذكر سكان في المنطقة ان ناشطي طالبان طوقوا موقع الهجوم في منطقة نائية ولا يسمحون لأحد بدخوله.

وقد دمر المبنى بشكل كامل ودفن عدد من الجثث تحت أنقاضه. وقد صعدت الولايات المتحدة من هجماتها عبر الحدود العام الماضي اذ تشعر باحباط مما تعتبره تقاعسا باكستانيا عن وقف تدفق متشددي تنظيم القاعدة وحركة طالبان من مناطقها القبلية الى أفغانستان.

XS
SM
MD
LG