Accessibility links

logo-print

حزب تركماني يدعو إلى إجراء انتخابات مبكرة لاختيار برلمان جديد


أعرب جمال شان رئيس الحزب الوطني التركماني في كركوك عن تأييده للمقترحات الداعية إلى إجراء انتخابات برلمانية مبكرة، بسبب أزمة انتخاب رئيس جديد لبرلمان، داعيا إلى الابتعاد عن المحاصصة الطائفية في التشكيلة الجديدة.

وأبدى شان في حديث لـ"راديو سوا" رفضه لدعوات بعض الجهات السياسية لحل البرلمان وأضاف:

"هناك مقترحات مطروحة من جانب بعض الجهات السياسية حول حل مجلس النواب أو استمرار المجلس بجلساته بإدارة نائبي الرئيس. والاقتراح الثالث انتخاب رئيس جديد. وأنا لست إلى جانب مقترح حل المجلس، لأن بحله لن تحل المشكلة بل تتفاقم. لكني أؤيد مقترح إجراء انتخاب مبكر للبرلمان، لأن أسلوب المحاصصة في البرلمان هو الذي يعرقل كافة الحلول. وهذا الأسلوب ما زال مستمرا. ولأجل التخلص منه، يجب إجراء انتخاب مبكر".

وأشار شان إلى أن استقالة محمود المشهداني الرئيس السابق للبرلمان تسببت بأزمة رئاسية بسبب عدم التوصل إلى اتفاق حول انتخاب رئيس جديد:

"بعد استقالة المشهداني حدثت أزمة رئاسية في مجلس النواب بدأت من داخل جبهة التوافق التي كانت قد رشحت المشهداني، وتصر على انتخاب مرشحها. وهناك أيضا الحزب الإسلامي، أحد أقطاب جبهة التوافق هو الآخر يفرض مرشحه، ومعظم النواب لا يوافقون على المرشحين المتقدمين لمنصب الرئيس، فالأزمة بدأت من هناك".

وقد اشتدت حدة الخلاف بين الكتل السياسية التي قدمت مرشحيها لرئاسة البرلمان الذي ما يزال يفتقر إلى رئيس يدير جلساته.
XS
SM
MD
LG