Accessibility links

logo-print

أبو الغيط وسليمان يطلعان العاهل السعودي في الرياض على جهود حل أزمة دارفور ومساعي التهدئة


سلم وزير الخارجية المصري أحمد أبو الغيط ورئيس المخابرات المصرية عمر سليمان أثناء استقبال الملك عبدا لله لهما في الرياض مساء الأحد خلال زيارة خاطفة للرياض رسالة خطية من الرئيس المصري حسني مبارك تتعلق بالعلاقات بين البلدين وتطورات أزمة دارفور والتنسيق المشترك تجاه القضايا الإقليمية والدولية .

وقال أبو الغيط إن الهدف من الزيارة هو تنسيق الجهود المصرية والسعودية لتحقيق الوحدة العربية،‏ وإيجاد حلول لكثير من المشكلات التي تواجه الدول العربية‏.‏

كما بحث الوزيران مع الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودية الجهود المبذولة لتحقيق الاستقرار والسلام في السودان، خاصة في ظل التطورات الأخيرة الخاصة بطلب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية توقيف الرئيس السوداني عمر البشير، وذلك بهدف العمل علي تجميد إجراءات المحكمة‏.‏

كما تم بحث الجهود المصرية والسعودية بهذا الصدد‏، خاصة أن البلدين يدعمان مبادرة تحقيق السلام والاستقرار في السودان‏، في ضوء عضوية مصر بالاتحاد الإفريقي والجامعة العربية‏.‏

وأطلع الوزيران المسئولين السعوديين علي الجهود التي يبذلها الرئيس مبارك لحل مشكلة دارفور، ومعالجة قضية المحكمة الجنائية الدولية‏، وإحلال الأمن والسلام في السودان، بالإضافة إلي الجهود المصرية لتحقيق التهدئة بين إسرائيل والفلسطينيين،‏ واستئناف الحوار بين الفصائل الفلسطينية في ضوء المباحثات الجارية حاليا بالقاهرة لهذا الغرض‏.‏

كما بحث الجانبان المصري والسعودي الجهود المشتركة لتحقيق وحدة الصف الفلسطيني والعربي وحشد الدعم الدولي علي أعلي مستوي لخطة الإعمار،‏ ودعم الاقتصاد الفلسطيني .‏

وأوضح أبو الغيط للفيصل نتائج اتصالات مصر الأخيرة مع الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي بهدف تثبيت وقف إطلاق النار، واستعادة التهدئة في قطاع غزة، وفتح المعابر‏،‏ ورفع الحصار الإسرائيلي في إطار الجهود المصرية لتحريك عملية السلام‏. ‏

XS
SM
MD
LG