Accessibility links

logo-print

توقعات بفتح ملفات الفساد الخاصة بمجالس المحافظات بعد تشكيل الحكومات المحلية الجديدة


توقعت الكتلة الصدرية فتح ملفات الفساد الخاصة بمجالس المحافظات الحالية بعد تشكيل الحكومات المحلية الجديدة، مشيرة إلى إمكانية توفر أدلة لإدانة أعضاء في تلك المجالس بقضايا فساد إداري ومالي.

وقال النائب عن الكتلة بهاء الأعرجي في حديث لـ"راديو سوا": "بعد تغيير مجالس المحافظات ستتوفر وثائق وأدلة على تورط بعض أعضاء المجالس بقضايا فساد مالي وإداري، واستغلال المال العام لتمويل أحزابهم".

وأكد النائب الأعرجي قيام بعض الكتل النيابية بعرقلة استدعاء أعضاء مجالس المحافظات للمثول في البرلمان، وأضاف: "برز رأي داخل مجلس النواب يطالب باستدعاء أعضاء المجالس والمحافظين أمام البرلمان، لكن إرادة بعض الكتل النيابية عطلت ذلك بحجة أن البرلمان ليس من اختصاصه الخوض في مثل هذه الأمور، وإنما من صلاحية المجلس الاتحادي المعطل دستوريا".

من جانبه انتقد رئيس اتحاد البرلمانيين العراقيين منتصر الإمارة مواقف الأحزاب الإسلامية تجاه المتورطين بقضايا فساد، موضحا: "العراق ثالث دولة في العالم بتفشي الفساد المالي والاداري، وللأسف لم تكشف الأحزاب الإسلامية عن مفسد واحد من عناصرها".

إلى ذلك ترددت أنباء تفيد بأن أعضاء مجالس المحافظات منعوا من السفر، في حين لم تؤكد مصادر رسمية تلك الأنباء.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG