Accessibility links

بيلوسي تقول إن حكومة الرئيس أوباما لا تؤمن بالقرارات الأحادية الجانب


أكدت رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي في روما التزام الرئيس باراك أوباما بفتح صفحة جديدة في العلاقات مع حلفاء الولايات المتحدة والتي سادها التوتر في عهد سلفه الرئيس بوش.

وقالت خلال المؤتمر الصحافي مع نظيرها الايطالي في روما جيانفرانكو فيني الاثنين إن حكومة أوباما لا تؤمن بالقرارات الأحادية الجانب وسياسة فرض الأمر الواقع على الآخرين دون استشارتهم في القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقالت إن تلك الخطوة قد تبدأ بأفغانستان. وأوضحت أن أوباما سيكشف بعد استشارة القادة العسكريين والخبراء السياسيين عن خطة جديدة تنفذ بتعاون وتنسيق تام مع أصدقاء الولايات المتحدة.

وفيما يتعلق بالأزمة الاقتصادية العالمية قالت إن الولايات المتحدة تشاطر الأصدقاء همومهم وتعمل معهم عن كثب لإعادة الأوضاع إلى مسارها الطبيعي:

"نريد أن نطمئنهم إلى أن الولايات المتحدة تأخذ مصالحهم في الاعتبار فيما تتطلع لإنعاش اقتصادها المتردي".

رفض تسلم أي من معتقلي غوانتنامو

كما دافعت بيلوسي عن قرار الرئيس باراك أوباما إغلاق معتقل غوانتنامو.
XS
SM
MD
LG