Accessibility links

اكتشاف التركيبة الجينية للفيروسات المسببة لنزلات البرد


توصل باحثون أميركيون في جامعتي ميريلاند وويسكنسون ميدسن إلى فك الشيفرة الجينية لـ99 من سلاسلات الفيروس المسبب لنزلات البرد، وإمكانية تصنيع دواء فعّال لعلاج كل نوع منها على حدة.

ونقلت إحدى الصحف عن الخبير في داء الربو ستيفين ليغيت بجامعة ميريلاند قوله إن العلماء باتوا متأكدين تماماً من التركيبة الجينية للفيروسات، والتوصل إلى علاج فاعل لنزلات البرد.

ومن شأن الدواء تخفيف الألم وانسداد التنفس لدى أكثر من 20 مليون شخص يعانون من الربو وملايين المصابين بمرض انسداد الشعب الهوائية المزمن، ويعتقد أن نزلات البرد الفيروسية تشكل السبب الرئيس لنسبة 50 بالمئة من إصابات الربو.

وقال الدكتور غلين تلوتسون الخبير في الأدوية المضادة للفيروسات إنه يصعب إثارة اهتمام شركات تصنيع الأدوية لأن الكلفة الفعلية قد تتعدى 700 مليون دولار، بالإضافة بالمعارك التي قد تدور بين الممولين والمنظمين في هذا المجال.

جدير بالذكر أن اللقاحات المستخدمة حالياً لنزلات البرد وقائية فقط وغير علاجية، ولا توجد حاليا علاجات فاعلة لنزلات البرد، إلا أن غسل اليدين يعتبر أكثر التدابير الوقائية، بينما يشكل تناول المشروبات الساخنة والراحة أفضل علاج.

وحول هذا الاكتشاف غير المسبوق، وافانا مراسل "الحرّة" في واشنطن عادل الشرقاوي بالتقرير التالي:

XS
SM
MD
LG