Accessibility links

غارة إسرائيلية على سبعة أنفاق وموقع لحماس في غزة ومجلس الوزراء يبحث اقتراح التهدئة


قال سكان فلسطينيون محليون ومسؤولون أمنيون من حركة المقاومة الإسلامية حماس إن طائرات إسرائيلية هاجمت هدفين في جنوب قطاع غزة في وقت مبكر يوم الأربعاء متسببة في وقوع بعض الأضرار لكن لم يصب أحد بسوء.

وأكد متحدث باسم الجيش الإسرائيلي أن الطائرات هاجمت أهدافا في غزة لكنه لم يذكر تفاصيل أخرى. وقال السكان إن غارة جوية استهدفت خنادق تحت الحدود المصرية في بلدة رفح يستخدمها النشطاء في تهريب الأسلحة إلى قطاع غزة. واستهدفت غارة أخرى مجمعا امنيا تعرض لقصف شديد من قبل في بلدة خان يونس.

وجاءت الغارات فيما يبدو ردا على إطلاق نشطاء في غزة قذيفة مورتر على إسرائيل مساء الثلاثاء.

وفي أعقاب حملة إسرائيلية دامت 22 يوما على قطاع غزة وانتهت الشهر الماضي بهدنة قال زعماء إسرائيليون إنهم سيردون ردا بالغ القسوة على إطلاق أي صواريخ أو قذائف مورتر على الدولة اليهودية.

وجرت الغارات الجوية بينما يحاول مسؤولون من حماس وإسرائيل تثبيت اتفاق توسطت فيه مصر من أجل هدنة طويلة الأجل وفتح المعابر الحدودية لغزة وتبادل السجناء بين الجانبين.

الحكومة تصوت على الهدنة

وفي سياق متصل، ينتظر أن تصوت الحكومة الأمنية الإسرائيلية الأربعاء على اقتراح تقدم به رئيس الوزراء المنتهية ولايته ايهود اولمرت يشترط فيه لإبرام اتفاق تهدئة مع حماس وفتح معابر غزة الإفراج عن الجندي جلعاد شاليط.

وبحسب المعلقين فان رئيس الوزراء الذي حصل على دعم وزيرة الخارجية تسيبي ليفني ووزير الدفاع ايهود باراك، سيطرح اقتراحه على التصويت.

وأفادت الإذاعة العامة أن اولمرت ينوي بعد حصوله على الموافقة التحادث هاتفيا مع الرئيس المصري حسني مبارك الذي تلعب بلاده دور وساطة.

وأكد اولمرت مجددا الثلاثاء "نريد تسوية قضية جلعاد شاليط أولا وبعد ذلك دراسة إعادة فتح المعابر بين قطاع غزة والخارج وإعادة تأهيل قطاع غزة". كما أكد انه يدعم "الجهود التي تبذلها مصر لوقف تهريب الأسلحة إلى قطاع غزة لان ذلك سيسمح بإعادة الهدوء إلى بلدات جنوب إسرائيل التي يستهدفها إطلاق الصواريخ المستمر".

وتابع "ليس هناك اتفاق رسمي مع المصريين بل تفاهم يقضي بان يبذلوا ما بوسعهم لمنع تهريب الأسلحة".

وردا على سؤال حول تصريحات للرئيس المصري حسني مبارك حول مفاوضات التهدئة، قال اولمرت "لا علم لي بانتقادات مصرية بشأننا".

وكانت مجموعة فلسطينية قد أسرت في 2006 شاليط على تخوم قطاع غزة الذي تسيطر عليه حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

XS
SM
MD
LG