Accessibility links

logo-print

أنباء عن تجدد الاشتباكات بين الجيش السوداني والمتمردين في دارفور


قالت حركة العدل والمساواة السودانية اليوم الأربعاء إن الجيش السوادني شن هجوما بريا وجويا على مواقعها في دارفور وجبل المرة مستعينا بميليشا الجنجويد، وذلك يوم من توقيع اتفاق حسن نوايا وبناء ثقة بين الطرفين في العاصمة القطرية الدوحة.

وأوضح سليمان صندل القيادي في الحركة أن الجيش السوادني استهدف مواقع في دارفور، فيما قصفت الطائرات الحربية السودانية مواقع للحركة في منطقة جبل مرة، مؤكدا أن هذه الهجمات أسفرت عن وقوع قتلى في صفوف الجيش وحركته على حد سواء.

بدوره، أعلن مسؤول في جبهة تحرير السودان التي يتزعمها عبد الواحد محمد نور وقوع معارك بين الجيش ومقاتلي الجبهة في شرق جبل مرة.

ولم يتسن تأكيد هذه المعلومات من البعثة المشتركة بين الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي أو من الجيش السوداني.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون قد رحب باتفاق الدوحة بين الحكومة السودانية وحركة العدل والمساواة، ورأى فيه "تقدما بناء" في إطار الجهود الحثيثة الهادفة لإنهاء النزاع في دارفور.
XS
SM
MD
LG