Accessibility links

اتفاقية تعاون ثنائي بين وزارة الشباب والرياضة ونظيرتها بإقليم كردستان


تم التوقيع الخميس بشكل رسمي على اتفاقية تعاون ثنائي بين وزارة الشباب والرياضة في الحكومة المركزية ونظيرتها في إقليم كردستان بعدما جرى تعديل بعض الفقرات التي كانت موضع نقاش خلال اليومين الماضيين.

وقال وزير الشباب والرياضة في حكومة إقليم كردستان طه برواري في تصريح لـ"راديو سوا" إن الاتفاقية ستكون أساسا لتفعيل العمل المشترك بين الجانبين وتفعيل الأنشطة الشبابية والرياضية بشكل منظم.

وأضاف قائلا: "بغداد عاصمتنا وإقليم كردستان جزء من العراق الفيدرالي ولدينا إجراءات منسقة مع الوزارة الاتحادية، كما لدينا مراسلات دائمة في بغداد، وباعتقادي فإن إنجاز مذكرة التفاهم سيكون بمثابة أساس جديد لديمومة العمل المشترك وتقوية وتفعيل العلاقة الشبابية والرياضية بشكل أكثر تنظيما".

وأكد برواري وجود رغبة كبيرة في العمل على أن تكون مدن الإقليم سباقة لاستضافة الفرق العربية والأجنبية كخطوة أولى في اتجاه رفع الحظر الرياضي المفروض على العراق بشكل كامل.

وقال: "نحن نعمل بشكل مستمر من أجل تجهيز أنفسنا حتى يكون الإقليم جاهزا، كما نتمنى أن تكون جميع المحافظات العراقية الأخرى جاهزة وأعتقد بأننا سنبدأ صفحة جديدة من تاريخ العراق الفيدرالي نبني فيها جسور الأخوة المتبادلة".

وتنص بنود الاتفاقية على التنسيق والتعاون بين الوزارتين بما "يخدم المصلحة الوطنية للعراق" وتحقيق الأهداف المشتركة في المجالات الشبابية والرياضية فضلاعن التنسيق في المشاركات الخارجية.

كما نصت المذكرة أيضا على تبادل البحوث والخبرات الفنية والهندسية والعمل المشترك من أجل دعم حركة البحث العلمي والاستفادة منها في وضع البرامج والخطط اللازمة في مجال الرياضة والشباب، بالإضافة إلى إحياء التراث الرياضي والشبابي في جميع محافظات العراق وجعله إرثا وطنيا والعمل على إبرازه من خلال التوثيق وإقامة المتاحف الرياضية والشبابية.

وقدم وفد إقليم كردستان مقترحا لإنشاء مدينة رياضية تنضاف إلى المدن الأربع التي ستقام في عدد من محافظات العراق، وتم رفع المقترح إلى مجلس الوزراء لدراسته واتخاذ الإجراءات المناسبة في هذا المجال خلال المرحلة المقبلة.
المزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد، ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG