Accessibility links

رابط بين الوجبات السريعة ومخاطر الإصابة بالجلطات


توصل باحثون أميركيون إلى أن الذين يعيشون في أحياء تعج بمتاجر الوجبات السريعة أكثر عرضة للإصابة بالجلطات بنسبة 13 بالمئة.

ووجد الباحثون في دراسة أعدتها جامعة ميشيغان أن سكان إحدى المقاطعات في تكساس الذين يعيشون في أحياء فيها أكبر عدد من مطاعم الوجبات السريعة معرضون لمخاطر الجلطات أكثر من غيرهم.

وقال الدكتور لويس مورغينسترن من برنامج الجلطات في جامعة ميشيغان إن البيانات تظهر وجود صلة حقيقية بين الأمرين.

وأضاف أنه بعد فحص بيانات الجلطات لدى سكان مقاطعة نيسيس في تكساس بين يناير/ كانون الثاني 2000 ويونيو/حزيران 2003، حيث سجلت 1247 إصابة بالجلطات الناجمة عن ضعف الدورة الدموية، تبين أن رابطا ما بين هذه الإصابات وأكل الوجبات السريعة.

واستعانت الدراسة ببيانات عن إحصاءات السكان والبيانات الاجتماعية الاقتصادية لمكتب الإحصاءات الأميركي لتحديد عدد مطاعم الوجبات السريعة في كل حيّ ثم قارنت الأحياء ذات العدد المنخفض بمطاعم الوجبات السريعة أي أقل من 12 مطعما بتلك التي لديها عدد أعلى من 33 مطعما.

ووجدت الدراسة أن المخاطر النسبية للجلطات ارتفعت بواقع واحد بالمئة لكل حي فيه مطعم للوجبات السريعة.

ودعا مورغينسترن خبراء الصحة العامة إلى أن يأخذوا في الاعتبار الأحياء الكثيفة بالوجبات السريعة كمناطق رئيسية في برامج الوقاية من الجلطات.

وتعد الجلطات السبب القاتل الثالث في الولايات المتحدة بعد أمراض القلب والسرطان حيث تودي بحياة 150 ألف شخص سنويا فيما تقدر المراكز الأميركية لمراقبة الأمراض والوقاية منها أن 780 ألف أميركي سيصابون بجلطات سنة 2009.

XS
SM
MD
LG