Accessibility links

البيت الأبيض: مراجعة السياسة العامة تجاه إيران لا تعني تغير الموقف الأميركي من الملف النووي الإيراني


علقت الولايات المتحدة الأميركية على تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية الأخير في شأن إيران ونشاطها في تخصيب اليورانيوم بالقول إن إيران أضاعت فرصة جديدة لفك عزلتها الدولية.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس إن الولايات المتحدة لا تزال في طور مراجعة سياستها العامة تجاه إيران موضحاً أن عدم اكتمال المراجعة لا يعني أن الرئيس اوباما قد غيّر الموقف الأميركي من الملف النووي الإيراني. واضاف غيبس:

"تدرك هذه الحكومة أن التقرير يبرز الطابع الملحّ الذي يجب أن يتصرف المجتمع الدولي بموجبه للتصدي لنشاط تخصيب اليورانيوم."

وشدد غيبس على ضرورة التحرك الدولي السريع في هذا المجال.

"علينا العمل مع حلفائنا من منطلق أن هذه مشكلة ملحّة يجب التصدي لها وانه لا يمكن تأخير مواجهتها."

وأشار غيبس إلى أن المجتمع الدولي يشك في طبيعة البرنامج النووي الإيراني قائلاً:

"في غياب الانصياع للقرارات الدولية، فإن المجتمع الدولي لا يمكن أن يثق في أن هذا البرنامج النووي مقصور على الاغراض السلمية."

ودعا غيبس المجتمع الدولي إلى التحرك الجدي للتصدي لاستمرار إيران في برنامجها النووي.
XS
SM
MD
LG