Accessibility links

قناة الحرة عراق تحصل على 12 جائزة في مهرجان كلواذي الثقافي


حصدت قناة "الحرة عراق" 12 جائزة من جوائز مهرجان ملتقى كلواذي الثقافي التي خصصت لللإعلام المرئي في العراق لعام 2008.

وحصلت الحرة على الجوائز الأولى لأفضل مقدمي البرامج السياسية والثقافية، كما حصلت على جوائز أفضل مراسل ومراسلة فضلا عن جوائز ثلاث لأفضل البرامج السياسية، والجائزة الأولى لأفضل برنامج ثقافي.

وأعربت الزميلة في قناة الحرة عراق رفل مهدي التي حصلت على جائزة أفضل مراسلة تلفزيونية عن فخرها بحصول قناة الحرة على ثلث جوائز المهرجان:

"هذا تثمين لجهود قناة الحرة التي منذ انطلاقها ومرورا بسنوات التهديد والقلق والسجالات السياسية والظروف الأمنية الصعبة وهي تتصدر الجوائز. نحن فخورون بالنجاح الذي حققته الحرة".

أما مذيعة الأخبار في قناة العراقية شيرين الرماحي فأعربت عن سعادتها بالحصول على جائزة أفضل مذيعة تلفزيونية لعام 2008، مؤكدة على أهمية مثل هذه المهرجانات والجوائز التي تدفع الإعلامي إلى تقديم ماهو أفضل:

"هذا التكريم قيـّم بالنسبة لي لأنه الأول لي ولدوري كإعلامية أسهم في تقديم كل ماهو جديد للعراق الجديد. نتمنى كإعلاميين أن تكون هناك العديد من الاستفتاءات والملتقيات لتحفيز الإعلامي على تقديم كل ماهو جديد، فالإعلامي عندما يبدع يحتاج إلى مكافأة حتى وإن كانت بسيطة".

وفي الوقت الذي أشارت فيه بعض الأوساط الإعلامية إلى عدم اعتماد معايير موضوعية لتقييم الفائزين في الاستفتاء وأن الجوائز جاءت على أساس المجاملة والمحاباة لعدد من الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية، أكد رئيس الملتقى علي الخالدي أن نتائج الاستفتاء اعتمدت على آراء العديد من الإعلاميين والمثقفين من خلال ألف استمارة استبيان وزعت على الأوساط الثقافية والإعلامية.

وبحسب إدارة الملتقى فإن استفتاء عام 2009 سيشمل العاملين في الصحافتين المقروءة والمسموعة.

مراسل "راديو سوا" في بغداد حيدر القطبي ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG