Accessibility links

logo-print

البرزاني يؤكد على ضرورة ترسيخ سيادة القانون في إقليم كردستان


عقد فريق سيادة القانون في مكتب السفارة الأميركية بمحافظة أربيل، اجتماعا موسعا مع نيجيرفان البرزاني رئيس حكومة إقليم كردستان وعدد من الوزراء والقضاة في الإقليم ومنظمات المجتمع المدني، وذلك بهدف بحث مشروع ترسيخ سيادة القانون والسلطة القضائية وتقوية وتعزيز المؤسسات القضائية في إقليم كردستان.

وفي كلمة له، أكد رئيس حكومة الإقليم على ضرورة تدريب القضاة ورفع مستوى الوعي لدى المواطنين بأهمية القانون والسلطة القضائية، حيث قال:

"يجب أن نعمل جميعا مع منظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام لرفع مستوى الوعي القانوني لدى المواطنين إزاء هذه المسألة، لأن هذه القضية تعد من أولويات عمل حكومة إقليم كردستان".

وأضاف البرزاني أن النظام القضائي هو نظام مستقل: "لقدعملنا منذ فترة على فصل النظام القضائي عن وزارة العدل، وقدمنا المشروع إلى البرلمان. والآن، فإن النظام القضائي في حكومة إقليم كردستان هو نظام مستقل وليس له أي علاقة بالسلطة الإجرائية في إقليم كردستان".

وطالب البرزاني الأطراف السياسية في الإقليم بعدم التدخل في السلطة القضائية، وأضاف:

"ينبغي أن لا نقبل من أي جهة سياسية أو شخصية سياسية بأن يكون لها تأثير على قرار القضاء، ويجب أن نعمل بصورة جدية ليتسنى للقضاة والمحاكم العمل باستقلالية تامة".

ومن جانبها، أكدت السيدة لوسي تاملين المنسقة الإقليمية في مكتب السفارة الأميركية على أهمية مشروع تعزيز وترسيخ السلطة القضائية في إقليم كردستان، من خلال خطة تستمر 10 سنوات أعدها فريق سيادة القانون في مكتب السفارة مع وزارة العدل في إقليم كردستان.

مراسل "راديو سوا" في السليمانية فاضل صحبت ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG