Accessibility links

logo-print

لا تغضب فالغضب يمكن أن يسكت قلبك!


يحدث الغضب وغيره من المشاعر الحادة اضطرابات قاتلة في القلب لدى بعض الأشخاص المرهفين، كما أن الزلازل والحروب وحتى خسارة مباراة في كأس العالم لكرة القدم تزيد معدلات الوفاة بالسكتة القلبية المفاجئة.

في هذا الإطار، قالت الدكتورة راشيل لامبرت من جامعة ييل الأميركية في دراسة نشرتها في دورية الكلية الأميركية لأمراض القلب إن الموت المفاجئ يزيد لدى وضع مجموعة كاملة من السكان تحت عامل ضغط.

وأضافت لامبرت أن الدراسة ركزت البحث على كيفية تأثير الضغط على النظام الكهربي للقلب.

وقالت لامبرت أن فريق البحث تعمد توجيه أسئلة إلى المشاركين في هذه الدراسة لإثارة غضبهم، مشيرة إلى أن القياسات المعملية أظهرت بالفعل أن الغضب يزيد من عدم الاستقرار في كهرباء القلب.

وكشفت لامبرت أن الأشخاص الذين تعرضوا لأعلى مستوى من عدم الاستقرار في كهرباء القلب بسبب الغضب كانت احتمالات إصابتهم باضطرابات أثناء فترة المتابعة أكثر بـ 10 مرات من الآخرين.

وقالت لامبرت إن الدراسة ترجح أن الغضب يمكن أن يكون قاتلا على الأقل للأشخاص الذين لديهم بالفعل قابلية لهذا النوع من الاضطراب الكهربي في القلب.

تجدر الإشارة إلى أن الدراسة أجريت على 62 شخصا مصابا بأمراض القلب زرعت لهم أجهزة متابعة لكهرباء القلب ترصد الاضطرابات الخطرة وتعطي صدمة كهربية لإعادة النمط الطبيعي لضربات القلب في حالة عدم انتظامها.

XS
SM
MD
LG