Accessibility links

أولمرت يقول إن إبرام اتفاق مع حماس حول السجناء سيكون سهلا في عهد حكومته


حث رئيس الوزراء الإسرائيلي المنتهية ولايته إيهود أولمرت حركة حماس على التوصل إلى اتفاق حول الإفراج عن الجندي غلعاد شاليت، مشددا على أن إبرام اتفاق مع رئيس الحكومة المكلف بنيامين نتنياهو سيكون صعبا.

وقال أولمرت في حديث للقناة الثانية الخاصة إن حماس تريد الإفراج عن سجنائها المعتقلين في إسرائيل وتعلم أنه إذا كانت هناك فرصة للتوصل إلى تسوية فأنها ستكون خلال عهدي.

وأضاف أولمرت أنه مقتنع بأن رئيس الوزراء المقبل لن يوفر جهدا للإفراج عن غلعاد شاليت، لكنه يعلم أنه سيكون من الصعب عليه القيام بذلك بسبب تشكيلة ائتلافه.

وكان أولمرت يلمح إلى زعيم الليكود بنيامين نتنياهو الذي يحاول الحصول على الأكثرية من خلال خمسة أحزاب دينية ومن اليمين المتطرف.

وأولمرت مستعد للإفراج عن مئات الفلسطينيين المعتقلين في إسرائيل في مقابل الجندي شاليت الذي خطفته حركة حماس عند تخوم قطاع غزة في 25 يونيو/حزيران 2006.

وردا على سؤال حول صحة شاليت، قال أولمرت إنه بحسب معلوماته فانه بصحة جيدة، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل.

وكانت الحكومة الأمنية الإسرائيلية قد اشترطت في 18 فبراير/شباط الإفراج عن شاليت من أجل التوصل إلى تهدئة مع حماس وفتح نقاط العبور بين إسرائيل وقطاع غزة.

ورفضت حماس هذه الشروط الجديدة مؤكدة أنها تعرقل الجهود المصرية للتوصل إلى تسوية.
XS
SM
MD
LG