Accessibility links

logo-print

آلية أوروبية جديدة لتوسيع العقوبات بحق إيران أعدتها بريطانيا وفرنسا وألمانيا


أشار المتحدث المساعد باسم الخارجية الفرنسية اليوم الخميس إلى أن الاتحاد الأوروبي يملك آلية لتوسيع العقوبات بحق إيران وذلك بعد أن أشارت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية إلى لائحة جديدة من الإجراءات ضد إيران أعدتها بريطانيا وفرنسا وألمانيا.

وقال فريدريك ديزانيو إن الهدف من العقوبات هو حمل إيران على التفاوض، وأكد أن الاتحاد الأوروبي يملك آلية لإضافة كيانات جديدة وأفراد جدد على علاقة بأنشطة إيرانية للانتشار النووي، إلى اللوائح الموجودة حاليا.

وقد كان تم استخدام هذه الآلية في يونيو/حزيران الماضي لإعداد لائحة موسعة للأفراد والكيانات.

وأشارت الصحيفة نقلا عن وثيقة سرية، إلى لائحة جديدة تضم 34 كيانا إيرانيا وستة أفراد على علاقة بالبرنامج النووي الإيراني، أعدتها الدول الثلاث.

وبعض هذه الأسماء والكيانات مدرجة أصلا في لائحتي الأمم المتحدة والولايات المتحدة. لكن الصحيفة أشارت إلى أنه للمرة الأولى تمت الإشارة إلى غرامات. وبين الكيانات الجديدة المستهدفة توجد جامعة الشريف للتكنولوجيا وشركة التأمين الإيرانية وشركة الشحن الجوي الإيرانية وستة مصارف بينها تجارات بنك وأيضا معهد الرازي للأمصال والتلقيح.

ورفض المتحدث المساعد باسم الخارجية الفرنسية تأكيد أو نفي دراسة عقوبات جديدة. وبحسب " فاينانشل تايمز" فإن خمس دول أوروبية تعارض فرض عقوبات جديدة على إيران وهي إسبانيا والنمسا والسويد واليونان وقبرص.
XS
SM
MD
LG