Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ترامب ينتقد عبر تويتر السياستين العسكرية والنقدية للصين

المجتمعون في مؤتمر الحوار الوطني الفلسطيني في القاهرة يتفقون على تشكيل حكومة توافق


أكد بيان رسمي صادر في ختام مؤتمر الحوار الفلسطيني في القاهرة والذي شارك فيه مندوبون يمثلون جميع الفصائل الفلسطينية أنه تم الاتفاق على تشكيل حكومة "توافق وطني" قبل نهاية مارس/آذار المقبل.

واكد البيان الذي تلاه رئيس وفد حركة فتح إلى مؤتمر الحوار أحمد قريع "أبو علاء" خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس موسى أبو مروزق، أن المجتمعين اتفقوا على تشكيل خمس لجان تنبثق عن المؤتمر بما فيها لجنة الحكومة وأن يبدأ عمل اللجان في العاشر من مارس/آذار على ان تنجز أعمالها قبل نهاية مارس/آذار المقبل.

وقال قريع إن حكومة توافق ستنفذ المهام والبرامج التي تم الاتفاق عليها في اللجان الخمس التي وافق المجتمعون على تشكيلها وهي لجان تتعلق بالحكومة والأمن ومنظمة التحرير والمصالحة والانتخابات وقال إنه يتعين على حكومة التوافق تنفيذ البرامج التي اقرتها اللجان الخمس.

وقال أبو مرزوق إن اللجان التحضيرية هي التي ستقترح وتحدد أعضاء حكومة التوافق أما فيما يتعلق بالمعابر وعلى الأخص معبر رفح، قال إنه سيتم إعداد إتفاقية جديدة خاصة بهذا المعبر.

كما أكد وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب في تصريح أدلى به لوكالة أنباء رويترز، أن اللجان ستبدأ عملها في العاشر من مارس/ آذار المقبل وتنهي عملها قبل نهاية ذلك الشهر. وأشار إلى أن المناخ داخل الاجتماع كان ايجابيا.

بدوره أكد القيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين جميل المجدلاوي في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية أنه تم تشكيل اللجان الخمس التي ستنبثق عن المؤتمر.

وأضاف المجدلاوي انه تم الاتفاق كذلك على أن تنتهي اللجان من أعمالها وعلى تشكيل حكومة توافق وطني قبل نهاية مارس/ آذار المقبل.

وردا على سؤال حول ما إذا كان هناك اتفاق على الاقتراح المصري بان تترأس هذه الحكومة شخصية مستقلة حتى تحظى بقبول دولي، قال المجدلاوي إن حكومة التوافق لا تستثني المستقلين ولكنها لا تقتصر عليهم وتم الاتفاق على إحالة المناقشات التفصيلية حول من سيرأس الحكومة إلى اللجنة المكلفة بالتوصل إلى تفاهم حولها.

واعتبر أن اجتماع القاهرة أنجز أمورا مهمة من خلال الاتفاق على طي صفحة الانقسام وفتح صفحة جديدة أساسها الحوار وتبدأ بالإفراج عن المعتقلين السياسيين في الضفة وغزة.

وقال مصدر فلسطيني إن اللجان الخمس هي لجنة تفعيل وتأهيل منظمة التحرير الفلسطينية ولجنة تأهيل الأجهزة الأمنية على أسس وطنية ولجنة الانتخابات التشريعية والرئاسية ولجنة إزالة آثار الانقسام الفلسطيني ولجنة تشكيل الحكومة.

وستناقش هذه اللجان تشكيل حكومة فلسطينية جديدة وترتيبات وموعد الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقبلة وإعادة هيكلة الأجهزة الأمنية على أسس مهنية وليس فصائلية وإعادة هيكلة منظمة التحرير لضم حركتي حماس والجهاد الإسلامي إليها، ولجنة المصالحات الداخلية.

ويذكر أن جميع الأطراف تبدي أملها بأن يؤدي الحوار إلى حكومة وحدة وطنية فلسطينية جديدة للإشراف على إعادة إعمار قطاع غزة بعد عملية إسرائيلية استمرت ثلاثة أسابيع ثم تنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية.
XS
SM
MD
LG