Accessibility links

logo-print

إسرائيل تطالب المجتمع الدولي مساعدة قطاع غزة مع استمرار مقاطعة حماس


حثت إسرائيل يوم الخميس زعماء العالم على تقديم المساعدات اللازمة والتي يحتاجها قطاع غزة دون الخروج على المقاطعة الدبلوماسية لحركة حماس التي تسيطر على القطاع.

وقالت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني في تل أبيب عقب محادثات أجرتها مع جورج ميتشل مبعوث الولايات المتحدة إلى الشرق الأوسط هناك ضرورة لتقديم المساعدة إلى غزة دون منح حماس الشرعية.

وترفض الولايات المتحدة وإسرائيل والاتحاد الأوروبي الحوار مع حماس بسبب رفضها نبذ العنف والاعتراف بإسرائيل وباتفاقات السلام السابقة.

لكن بعض المسؤولين الغربيين دعوا في الأيام الأخيرة إلى إشراك حماس في جهود السلام. وقال وزير الخارجية البريطانية ديفيد ميليباند يوم الأربعاء إن إجراء محادثات مع حركة حماس هو الشيء الصحيح الذي ينبغي فعله.

وضم رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان يوم الخميس صوته إلي ما قاله ميليباند وأبلغ ميتشل الذي زار أنقرة قبل توجهه إلى تل أبيب بأنه ينبغي لواشنطن إشراك حماس لمصلحة جهود السلام.

وقال مسؤول في الحكومة التركية حضر المحادثات بين أردوغان وميتشل لوكالة أنباء رويترز إننا لا نوافق على الأساليب التي تتبعها حماس ومع ذلك فيجب ألا تستبعد من عملية السلام ويجب دمجها في النظام السياسي وعملية السلام.

مما يذكر أن حماس انتزعت السيطرة على قطاع غزة في عام 2007 من حركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس وذلك بعد أن فازت الحركة الإسلامية في الانتخابات التشريعية عام 2006.

ومن المتوقع أن تزور وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون المنطقة الأسبوع القادم. ويبحث ميتشل في جولته التي تسبق زيارتها سبل استئناف جهود السلام الإسرائيلية الفلسطينية وإعادة إعمار غزة بعد العمليات العسكرية الإسرائيلية التي استهدفت حركة حماس الشهر الماضي.

وستشارك كلينتون أيضا في مؤتمر للمانحين الغربيين الذي يعقد في مصر الأسبوع القادم ويهدف لجمع نحو 2.8 مليار دولار تشير التقديرات إلى أنها ضرورية لأعمال الإغاثة وإعادة إعمار القطاع.

وقد أسفرت الحرب في غزة عن مقتل أكثر من 1300 فلسطيني و13 إسرائيليا في معارك استمرت نحو 22 يوما وانتهت بوقف هش لإطلاق النار بدأ في 18 يناير/ كانون الثاني الماضي.

وتمنع إسرائيل التي تسيطر على أغلب المعابر الحدودية مع قطاع غزة دخول الاسمنت والصلب الضروريين لإعادة الإعمار وذلك منذ الحرب ولا تسمح سوى بمرور الإمدادات الإنسانية الحيوية قائلة إن هذا يهدف لمنع حماس من إعادة تسليح نفسها.

ودعا جاكوب كيلينبرغر رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر إسرائيل يوم الخميس لرفع تلك القيود.

وقال بيان أصدرته اللجنة في جنيف إن نحو 2800 منزل دمر كما لحقت أضرار بنحو 1900 منزل آخر في الهجوم الإسرائيلي وإن كثيرا من الفلسطينيين يفتقرون حاليا للمياه والأدوية والمسكن.

وقال كيلينبرغر ينبغي أن يكون أول الإجراءات وأسرعها إنهاء عزلة غزة لاسيما من خلال رفع القيود على حركة الأشخاص والسلع.
XS
SM
MD
LG