Accessibility links

logo-print

مصر ترفض التقرير الأميركي عن حقوق الإنسان وتشدد على أن السلطات المصرية مسؤولة أمام شعبها فقط


رفضت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها الجمعة، ما ورد في تقرير وزارة الخارجية الأميركية، عن أوضاع حقوق الإنسان في العالم ، من أن سجل مصر ضعيف في هذا المجال.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية حسام زكي إن مصر لا تقبل أن تقوم أي دولة بدور راعي الشعب المصري أو بدور الذي يصدر أحكاما على أوضاع حقوق الإنسان في البلاد، مشيرا إلى أن السلطات المصرية مسؤولة أمام شعبها فقط.

وكان تقرير وزارة الخارجية الأميركية السنوي الذي صدر الأربعاء قد أشار إلى أن احترام مصر لحقوق الإنسان لا يزال ضعيفا ، وأن قوات الأمن المصرية تعذب وتسيء معاملة السجناء وتنفذ اعتقالات سياسية. كما انتقد التقرير إخفاق الحكومة المصرية في إجراء انتخابات حرة.

وكان مراقبون دوليين قد أعلنوا أن الانتخابات التشريعية التي جرت في مصر عام 2005 شابها تزوير وتدخل من قوات الأمن.
XS
SM
MD
LG