Accessibility links

جماعة باكستانية متشددة في بلوخستان تهدد بقتل أميركي محتجز لديها إذا لم تلب مطالبها


قالت جماعة متشددة غير معروفة في باكستان تحتجز أميركيا يعمل لحساب الأمم المتحدة إنها ستقتله خلال أربعة أيام إذا لم تلب مطالبها.

وأعطت الجبهة المتحدة لتحرير بلوخستان احدث موعد نهائي في رسالة سلمت إلى وكالة أنباء محلية في كويتا في ساعة متأخرة ليل الأحد.

وكان جون سوليكي مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين البالغ من العمر49 عاما قد خطف في إقليم بلوخستان بجنوب غرب باكستان في مدينة كويتا عاصمة الإقليم في الثاني من فبراير/شباط بعد أن نصب مسلحون كمينا لسيارته وقتلوا سائقه بالرصاص.

وقالت الجماعة في الرسالة "إذا لم تنفذ مطالبنا فإننا سنقتله حينئذ وستكون الوكالات الرسمية هي المسؤولة عن ذلك."

وألحقت الجماعة بالرسالة قائمة تضم 1109 أسماء لأشخاص قالت إنهم مفقودون وتحتجزهم أجهزة الأمن الباكستانية وطالبت بالإفراج عنهم.

يشار إلى أن هذا ليس أول موعد نهائي يحدده خاطفو سوليكي.

وطالبت الجبهة المتحدة لتحرير بلوخستان في وقت سابق بتدخل الأمم المتحدة لضمان الإفراج عن141 امرأة قالت إنهن محتجزات في غرف التعذيب الباكستانية وتقديم معلومات عن أكثر من ستة آلاف شخص مفقودين وحل قضية استقلال بلوخستان بموجب اتفاقية جنيف.

وبلوخستان هي أكبر، ولكن أفقر أقاليم باكستان الأربعة وتقع على الحدود مع أفغانستان. ويشن متشددون انفصاليون تمردا على نطاق محدود هناك منذ عشرات السنين.
XS
SM
MD
LG