Accessibility links

البرادعي يحث إيران على كسر الجمود إزاء ملفها النووي ويطالب سوريا بالكشف عن موقع مشبوه


حث المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي الاثنين إيران على "كسر الجمود" بشأن ملفها النووي الذي يثير جدلا، معبرا عن أمله في أن يؤدي التغيير المحتمل في السياسة الأميركية تجاه إيران إلى ذلك.

وأعرب البرادعي في خطابه الافتتاحي خلال اجتماع أعضاء مجلس حكام الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا عن أمله في أن تعطي المقاربة الجديدة التي عبرت عنها المجموعة الدولية للحوار مع إيران دفعا جديدا لجهود حل هذه القضية المستمرة منذ فترة طويلة.

ولم يأت البرادعي على ذكر الولايات المتحدة تحديدا، لكنه كان يشير بوضوح إلى المؤشرات التي عبر عنها الرئيس باراك اوباما بأنه مستعد للحوار مع إيران مباشرة لحل الأزمة.

ولم تتمكن الوكالة الدولية للطاقة الذرية بعد ست سنوات من أعمال التفتيش من تحديد الطبيعة السلمية للبرنامج النووي الإيراني بشكل نهائي. وتؤكد طهران أن برنامجها النووي المثير للجدل سلمي.

وأكدت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقريرها الأخير حول هذه المسألة أن إيران لم توقف نشاطات تخصيب اليورانيوم التي يمكن أن تسمح بإنتاج قنبلة ذرية بل أبطأتها.

وينعقد اجتماع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في وقت تسلمت فيه إيران لتوها أول محطة نووية في بوشهر وقد تكون بحسب الخبراء قد قامت بتخصيب ما يكفي من اليورانيوم لصنع قنبلة ذرية على المدى الطويل رغم قرارات مجلس الأمن.

وتواجه إيران احتمال التعرض لعقوبات أوروبية جديدة في وقت يفكر فيه الرئيس الأميركي الجديد باراك اوباما بانفتاح تجاه طهران.

إيران تنفي امتلاك مواد انشطارية كافية
XS
SM
MD
LG