Accessibility links

محكمة إستئناف مغربية تحكم على حسن الحسكي بالسجن عشر سنوات لضلوعه باعتداءات الدار البيضاء


حكم على المغربي حسن الحسكي الذي سبق وأن أدين في اسبانيا بالانتماء إلى المجموعة التي اعتبرت مسؤولة عن اعتداءات 2004 في مدريد، بالسجن عشر سنوات الاثنين لضلوعه في اعتداءات 2003 في الدار البيضاء، طبقا لما ذكره مصدر رسمي.

وكانت محكمة مغربية برات حسن الحسكي المدعو أبو حمزة 41 سنة في 5 فبراير/شباط المنصرم غير أن النيابة العامة سرعان ما استأنفت القضية.
والحسكي ملاحق في المغرب بتهمة تشكيل عصابة مجرمين بهدف تدبير وارتكاب أعمال إرهابية.
وسلمت اسبانيا الحسكي للمغرب في سبتمبر/أيلول 2008 لستة أشهر قابلة للتمديد بعد أن حكمت عليه بالسجن 14 سنة. وكان يمضي محكوميته في سجن فيينا جنوب شرق اسبانيا لانتمائه إلى مجموعة ارهابية متورطة في اعتداءات 11 مارس/آذار 2004 في مدريد التي أودت بحياة 191 شخصا وأكثر من 1800 جريح.
واسفرت اعتداءات السادس عشر من ايار/مايو 2003 في الدار البيضاء عن سقوط 45 قتيلا بينهم 12 انتحاريا.
والحسكي معروف في المغرب بانه من "المغاربة الأفغان" الذين اسسوا الجماعة الاسلامية المغربية المقاتلة الموالية لتنظيم القاعدة، في المغرب والمتهمة بالتورط في اعتداءات مدريد عام 2004 والدار البيضاء في مايو/أيار 2003.
XS
SM
MD
LG