Accessibility links

سعود الفيصل يدعو نظراءه العرب في القاهرة إلى موقف عربي يهدف للتعامل مع "التحدي الإيراني"


دعا وزير الخارجية السعودية سعود الفيصل الثلاثاء خلال افتتاح الدورة العادية للمجلس الوزاري للجامعة العربية في القاهرة إلى التوصل إلى رؤية عربية مشتركة تهدف للتعامل مع ما وصفه بـ"التحدي الإيراني."

وأوضح الفيصل أن التعامل مع القضية الإيرانية يشمل الملف النووي لطهران وأمن الخليج والتدخل في شؤون كل من العراق ولبنان وفلسطين.

وقال إن جهود "المصالحة العربية والفلسطينية" التي أثمرت عن تحسن في العلاقات العربية والفلسطينية أخيرا لن يكرسها ويدعمها إلا توفر رؤية مشتركة إزاء القضايا ذات المساس بالأمن العربي."

ورأى الوزير السعودي أن "الوقت قد حان ليتجاوز العرب خلافاتهم وانقساماتهم والتي كانت وما زالت عونا لكل من يريد الإساءة إليهم والتنكيل بهم،" مسلطا الضوء على التحسن الملحوظ في العلاقات السعودية السورية والاتصالات الإيجابية بين البلدين.

ودعا الفيصل إلى تشكيل حكومة وحدة فلسطينية تتحدث باسم كل الفلسطينيين ويمكنها أن تفرض على الأطراف الدولية التعامل معها كمؤسسة واحدة من "دون انتقائية."

اتصالات إيجابية بشأن المصالحة

من جهته، أكد الأمين العام للجامعة العربية عمرو موسى في الجلسة الافتتاحية لاجتماع الوزراء العرب أنه أجرى اتصالات إيجابية تتعلق بالمصالحة العربية خلال الأسابيع الأخيرة.

وعبر موسى عن تفاؤله بإصلاح العلاقات العربية قبل انعقاد القمة العربية التي من المزمع عقدها في العاصمة القطرية الدوحة في 30 مارس/آذار الجاري.

وأشار موسى إلى أن الجهود من أجل المصالحة بدأت في أعقاب الدعوة التي أطلقها العاهل السعودي الملك عبد الله بن العزيز من أجل إنهاء الانقسام العربي في القمة الاقتصادية العربية التي عقدت في الكويت مطلع فبراير/شباط الماضي.

ومن جهته اقترح وزير الدولة السوداني للشؤون الخارجية محمد على الكرتي أن "تحمل الدورة الحالية" للمجلس الوزاري للجامعة العربية، التي تترأسها بلاده شعارا كبيرا هو دورة الوفاق العربي.
XS
SM
MD
LG