Accessibility links

logo-print

رئيس مجلس نينوى ينفي اختفاء محافظها ويقول إنه ما زال يواصل عمله


نفى هشام الحمداني رئيس مجلس محافظة نينوى ما تردد من أنباء حول هروب محافظ نينوى دريد كشمولة من المدينة، مؤكدا أنه ما زال يواصل عمله كمحافظ لنينوى.

وقال الحمداني في حديث لـ"راديو سوا" إن تلك الأنباء مجرد دعايات أطلقها من دعاهم بـ"العفالقة والصداميين والإرهابيين الحاقدين على البلد" الذين قال إنهم يعملون لصالح مخابرات دول مجاورة، مضيفا أن الهدف هو إشاعة الفوضى وإفشال العملية السياسية في العراق، على حد قوله.

وأوضح الحمداني أن المجلس الحالي مستعد لتسليم الإدارة إلى المجلس الجديد، لكنه رجح احتمال تأخير تسليم مهام مجلس المحافظة إلى نهاية الشهر الحالي دون ذكر الأسباب، مشيرا إلى إعداد لجان خاصة لغرض تولي إجراءات التسليم.

ويأمل سكان محافظة نينوى الذين يطمحون للعيش في جو من الأمن والاستقرار في أن تحقق الإدارة الجديدة لدى تسلمها مهامها ما عجزت عن تحقيقه الإدارة الحالية في المجالي الأمني.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG