Accessibility links

مزاد علني لمتعلقات شخصية لغاندي يثير جدلا


يثير عرض متعلقات شخصية للزعيم الهندي الراحل المهاتما غاندي لبيعها في مزاد علني غدا الخميس في نيويورك جدلا بين الحكومة الهندية وصاحب المقتنيات جيمس أوتيس مخرج الأفلام الوثائقية.

فالحكومة الهندية تشدد على أن متعلقات غاندي الشخصية، وهي النظارة المستديرة الشهيرة لغاندي بإطارها المصنوع من السلك وصندله المصنوع من الجلد وساعة جيب وطبق وآخر مجوف من المعدن، هي من التراث الوطني الهندي ويريدون الاحتفاظ بها في متحف.

وقد نقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول هندي قوله بأن حكومته تجري محادثات آخر لحظة مع منظمي المزاد لرفع متعلقات غاندي من صالة المزاد.

إلا أن صاحب هذه المقتنيات قال للوكالة إنه تلقى بريدا الكترونيا يتضمن عرضا لم يرق له، مشيرا إلى أن السعر كان منخفضا جدا.

وأكد أوتيس أنه يرغب في أن تسترجع الهند نظارتي غاندي لكن على الحكومة الهندية أن تقدم عرضا سخيا لاستعادة النظارتين.

يشار إلى أن بعض الهنود الذين يعيشون في الخارج عرضوا شراء هذه القطع مع تنامي المخاوف من نفاد الوقت أمام حكومة نيودلهي لإقناع منظمي المزاد بإعادة تذكارات غاندي.

وكانت ساعة جيب غاندي وهي ماركة Zenith قد أهدتها له رئيسة وزراء الهند الراحلة أنديرا غاندي، أما الطبق والطبق المجوف فقد استخدمهما الزعيم الهندي الراحل في آخر وجبة له.

XS
SM
MD
LG