Accessibility links

وزراء خارجية دول حلف شمال الأطلسي يوافقون على استئناف عمل مجلس الحلف وروسيا


أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ياب دي هوب شيفر موافقة وزراء خارجية دول الحلف اليوم الخميس على الاستئناف الرسمي للمحادثات رفيعة المستوى مع موسكو والتي جمدت بعد الحرب بين روسيا وجورجيا في أغسطس/آب الماضي.

هذا وقد رحبت روسيا بقرار الحلف القاضي استئناف العلاقات الرفيعة المستوى معها.

وكانت وزيرة الخارجية هيلاري كلينتون قد وافقت اليوم الخميس في بروكسل على استئناف العلاقات رسميا بين حلف شمال الأطلسي وروسيا، داعية الدول الأعضاء إلى المضي قدما مع موسكو.

وشددت كلينتون في أول كلمة تلقيها أمام الحلف الأطلسي على اعتبار مجلس حلف شمال الأطلسي وروسيا آلية حوار حول المواضيع الخلافية وقاعدة للتعاون "لما هو في مصلحتنا".

هذا ومن المقرر أن تتوجه كلينتون غدا الجمعة إلى جنيف لتلتقي نظيرها الروسي سيرغي لافروف في أول اجتماع بينهما.

وكانت مسألة استئناف العلاقات الرسمية بين الحلف الأطلسي وروسيا بعد تعليقها ستة أشهر بسبب النزاع الروسي الجورجي، في طليعة جدول أعمال وزراء خارجية الدول الـ26 خلال اجتماعهم اليوم الخميس في بروكسل.

وقد صرح الأمين العام لمنظمة حلف شمال الأطلسي ياب دي هوب شيفر في وقت سابق من اليوم الخميس بأن علاقات الحلف مع روسيا سجلت تحسنا كافيا يمكنه من إصدار توصية إلى دول الحلف باستئناف الحوار رسميا مع هذا البلد بعد قطيعة استمرت ستة أشهر.

من ناحيته، شدد وزير الخارجية البريطانية ديفيد ميليباند على أهمية إعادة مجلس الحلف الأطلسي-روسيا إلى العمل، مشيرا إلى أنه يسمح لدول الحلف بالتحدث مباشرة مع روسيا بما وصفه بالهواجس.
XS
SM
MD
LG