Accessibility links

المغرب يقطع علاقاته الدبلوماسية مع إيران


أعلنت وزارة الخارجية المغربية في الرباط اليوم الجمعة قطع العلاقات الدبلوماسية بين المغرب وإيران.

وقد اتخذ المغرب هذه الخطوة في أعقاب الغضب الذي ساد العالم الإسلامي السني من تصريحات أدلى بها مسؤول في الحكومة الإيرانية الشيعية وادعى فيها تبعية البحرين لإيران، واصفا إياها بأنها كانت المحافظة الإيرانية الـ14.

وكان وزير الخارجية المغربية الطيب الفاسي الفهري قد استدعى في الـ25 من فبراير/شباط الماضي سفير إيران في الرباط وحيد أحمدي وأبلغه باحتجاج الحكومة المغربية على عبارات غير مناسبة صدرت عن إيران بشأن دعم المغرب للبحرين، كما أبلغه باستدعاء القائم بالأعمال المغربي في طهران للتشاور.

وأضاف بلاغ الخارجية المغربية أن "المملكة طلبت كذلك توضيحات من السلطات الإيرانية التي سمحت لنفسها بالتعامل بطريقة متفردة وغير ودية ونشر بيان تضمن تعبيرات غير مقبولة في حق المغرب إثر تضامنه مع مملكة البحرين على غرار العديد من الدول بشأن رفض المساس بسيادة هذا البلد ووحدته الترابية."

وتابع "بعد انقضاء أجل أسبوع لم تتوصل المملكة بأي تفسير عن هذه التصرفات."

وأشار البلاغ الذي أوردته وكالة الأنباء المغربية أن "هذا الموقف المرفوض والموجه حصرا ضد المغرب إضافة إلى نشاطات ثابتة للسلطات الإيرانية وبخاصة من طرف البعثة الدبلوماسية بالرباط تستهدف الإساءة للمقومات الدينية الجوهرية للمملكة والمس بالهوية الراسخة للشعب المغربي ووحدة عقيدته ومذهبه السني المالكي."

XS
SM
MD
LG