Accessibility links

logo-print

16 ألف جندي أميركي وبريطاني يغادرون العراق في الخريف المقبل


أعلن الجيش الأميركي الأحد أن نحو 12 ألفا من جنوده، إضافة إلى أربعة آلاف جندي بريطاني، سيغادرون العراق في أيلول/ سبتمبر القادم.

وأكد المتحدث باسم القوات الأميركية الجنرال ديفيد بيركنز النية لتقليص القوة القتالية للجيش الأميركي من 14 لواءً إلى 12 لواءً إلى جانب بعض الوحدات الداعمة.

وأشارت وكالة الأسوشيتد برس التي نقلت الخبر إلى أن الجيش الأميركي يعتزم تسليم 72 موقعا من المواقع التي تقع تحت سيطرته، إلى القوات العراقية مع نهاية الشهر الجاري، وذلك في إطار خططه لخفض عديد قواته وتحويل المزيد من الملفات الأمنية إلى السلطات العراقية.

وأوضح بيركنز أن مستوى العنف انخفض بنسبة 90 بالمائة، معربا عن اعتقاده بأن التصاعد النسبي في عمليات العنف الأخيرة هو دليل على حالة اليأس المتفاقمة التي يعيشها تنظيم القاعدة في العراق، على حد قوله.

وقال بيركنز إن القاعدة تشعر بالخطر بعد النجاحات التي حققتها الحكومة العراقية في اجراء الانتخابات المحلية وإبرام الاتفاقية الأمنية مع واشنطن، لهذا فهي تسعى يائسة من خلال هذه العمليات للقول إنها لم تختف كليا من المشهد العراقي.

XS
SM
MD
LG