Accessibility links

logo-print

براون يصل إلى ايرلندا الشمالية بعد مقتل جنديين بريطانيين وتجدد المخاوف على عملية السلام


وصل رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون صباح الاثنين إلى إيرلندا الشمالية لإجراء مباحثات مع المسؤولين السياسيين والأمنيين المحليين بعد مقتل جنديين بريطانيين مساء السبت.

ويلتقي براون ضباطا في الجيش البريطاني في قاعدة ماسيرين بشمال غرب بلفاست حيث قتل الجنديان البريطانيان في هجوم أعلنت سرية "الجيش الجمهوري الايرلندي-الحقيقي" الجناح المنشق عن الجيش الجمهوري الإيرلندي المعارض لعملية السلام، مسؤوليتها عنه.

ويبحث براون يرافقه الوزير البريطاني المكلف ملف ايرلندا الشمالية شون وودورد، الوضع الأمني في المقاطعة مع قائد شرطة ايرلندا الشمالية هيو اوردي.

وقد التقى رئيس الوزراء البريطاني في ستورمونت مقر البرلمان المحلي مع رئيس وزراء إيرلندا الشمالية بيتر روبنسون زعيم الحزب الوحدوي الديموقراطي ونائب رئيس الوزراء مارتن ماكغينيس العضو في حزب شين فين.

ويتقاسم الحزب الوحدوي الديموقراطي وحزب شين فين السلطة في الحكومة المحلية التي شكلت في 8 مايو/أيار 2007. وأثار هجوم السبت الذي أدانه الحزبان مخاوف بشأن مستقبل عملية السلام الهشة.

XS
SM
MD
LG