Accessibility links

المرأة في يومها العالمي تطالب بالمساواة ووقف العنف ضدها


اتخذ الاحتفال باليوم العالمي للمرأة أشكالا مختلفة تراوحت بين التظاهر والقيام بأعمال استثنائية وتقديم بعض الحكومات لخدمات مجانية للنساء، وتركزت أهم مطالبهن على المساواة في الحقوق ووقف العنف ضدهن.

وجرت أكبر تظاهرة في بولندا، حيث ندد ستة آلاف شخص في وارسو بعدم احترام حقوق المرأة في الإجهاض الذي ترفضه الكنيسة الكاثوليكية النافذة.

وسار آلاف المتظاهرين في العاصمة الاسبانية مدريد مطالبين بمساواة الجنسين في الرواتب واحتجاجا على "التصرفات الذكورية".

وشهدت العاصمة الفرنسية تظاهر المئات السبت.

وشددت إحدى المساعدات في النقابة الألمانية على ألا تصبح النسوة ضحايا الأزمة الاقتصادية، منددة بدفعهن الثمن حين تقل الوظائف.

ونقلت وسائل المواصلات في أثينا وسالونيكي النساء مجانا الأحد في تعويض متواضع لليونانيات اللواتي تبلغ نسبة البطالة بينهن ضعف نسبة الرجال.

وفي ايطاليا، وزع الأحد 15 مليون غصن ميموزا، الرمز التقليدي ليوم المرأة العالمي في هذا البلد، بينما قامت عسكريات بنوبات الحراسة لقصر رئيس الجمهورية في روما بشكل استثنائي.

وأقام البابا بنديكتوس السادس عشر صلاة التبشير، معربا عن الأمل في أن تكون النساء دائما موضع مزيد من الاحترام والتقدير.

وفي الجزائر عفا الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة عن نساء معتقلات قبل انتهاء فترة أحكامهن بسنة. ونشرت ست جمعيات جزائرية ميثاقا نددت فيه بأعمال العنف بحق النساء ودعت إلى النضال من أجل قوانين مدنية للمساواة في كافة الميادين.

واختارت الأمم المتحدة الكفاح ضد "أعمال العنف بحق النساء والبنات" موضوعا مركزيا للاحتفال بهذا اليوم العالمي، وقال ياكين ارترك المقرر الخاص للمنظمة حول العنف بحق النساء إن الصمت حول هذه المسالة قد كسر وهذه هي الخطوة الأولى.

ودعا زعيم حركة التمرد في إقليم دارفور عبد الواحد محمد نور اللاجئ في فرنسا إلى التضامن مع نساء وبنات دارفور اللواتي يتعرضن إلى القتل والاغتصاب والتطرف الديني والتطهير العرقي.

ونددت ناشطات في الهند بسلسلة الهجمات الأخيرة التي شنها متطرفون متدينون على النساء لفرض "الأخلاق" على تصرفاتهن التي اعتبروها غير لائقة.

وفي العراق، شددت منظمة اوكسفام البريطانية على أن النساء يعتبرن ضحايا منسيات للفقر وانعدام الأمن.

وفي إيران، نشرت الشرطة تعميما جديدا نص على ضرورة ألا توظف المحلات التجارية التي تبيع ثياب النساء سوى النساء.

وتظاهر آلاف النساء في كينشاسا احتجاجا على أعمال العنف الجنسية المتكاثرة. وفي ليبيريا بحثت أكثر من 400 سيدة أعمال وزعيمات سياسيات في سبل إعطاء النساء المزيد من النفوذ في العالم وذلك تلبية لدعوة من الرئيسة الليبيرية ايلين جونسون سيرليف، أول رئيسة دولة في إفريقيا.

وفي الغابون، تقرر تكليف صحافيات بتقديم النشرات الإخبارية في القنوات التلفزيونية العامة لمدة ثلاثة أيام.

XS
SM
MD
LG