Accessibility links

logo-print

محاكمة رئيس جماعة يشتبه في صلتها بتفجيرات مومباي


مثُل حافظ محمد سعيد رئيس جماعة الدعوة الخيرية التي يشتبه في صلتها بتفجيرات مومباي أمام المحكمة العليا في مدينة لاهور في باكستان.

ويتهم مجلس الأمن الدولي الجماعة بأنها واجهة لجماعة عسكر الطيبة المسلحة التي اتهمتها الهند بتنفيذ هجمات مومباي التي أسفرت عن سقوط أكثر من 160قتيلا مطلع هذا العام.

وأشار ظفر إقبال تشودري المحامي الذي يدافع عن سعيد إلى أن الحكومة لم توضح أسباب احتجاز موكله، قائلا:

" لم توضح الحكومة أسباب احتجاز سعيد وعرضه على المحكمة. لقد قالت إنها لم تتلق إجابات محددة على أسئلتها، لكنها لم تقدم سببا منطقيا لتبرير احتجازه".

وأشار تشودري إلى أن المحكمة لم تصدر حكما ضد سعيد الذي يخضع للإقامة الجبرية في منزله:

" لقد استمعت المحكمة اليوم إلى كل الإفادات من جميع الأشخاص المعنيين لكنها لم تصدر حكما، وستقرر بعد حين ما إذا كانت ستمدد احتجازه أم تقرر إنهاء هذه القضية".
XS
SM
MD
LG