Accessibility links

اوديرنو: لا مؤشرات على أن الحكومة العراقية ستطلب إبقاء القوات بعد عام 2011


أكد الجنرال راي أوديرنو القائد الأعلى للقوات الأميركية في العراق أنه لا يعتقد أن الحكومة العراقية ستطلب من القوات الأميركية البقاء في البلد بعد موعد الانسحاب الاميركي الكامل عام 2011.

وقال أوديرنو في لقاء مع وكالة الأسوشيتد برس اليوم إنه لم تصدر أية إشارة من القادة العراقيين تعبر عن رغبتهم في بقاء القوات الأميركية وقتا أطول مما هو منصوص عليه في الاتفاقية الأمنية الموقعة بين بغداد وواشنطن.

وأضاف أوديرنو أن التقدم الذي حدث في مجالات عديدة في عموم أنحاء العراق، وخاصة المناطق المحيطة ببغداد والمحافظات الجنوبية، يجعل بقاء القوات الأميركية المقاتلة لوقت أطول في العراق أمرا غير ضروري بالمرة.

إلا أن اوديرنو ترك الباب مفتوحا عندما استشهد بالمثل الأميركي القائل: "لا تقل لا أبدا"، في إشارة إلى التكهنات التي رجحت احتمال طلب الحكومة العراقية من الأميركيين إعادة التفاوض على بنود الاتفاقية الأمنية بين البلدين في ضوء التفجيرات الأخيرة.

XS
SM
MD
LG