Accessibility links

جيش مدغشقر فد يتولي شؤون البلاد تفاديا لحدوث أزمة


أمهلت قيادة أركان الجيش في مدغشقر الثلاثاء السياسيين أصحاب القرار 72 ساعة لوضع حد للأزمة في البلاد، محذرة من أنها ستتولى شؤون البلاد في حال فشل صناع القرار.

وتعهد قائد أركان الجيش إدموند راسولوفوماهاندري في كلمة بثها التلفزيون العام بعدم الانحياز لأي طرف داعيا القادة السياسيين وكل القوى السياسية والمجتمع المدني وباقي ممثلي البلاد إلى الاجتماع فورا والاتفاق على حل في غضون 72 ساعة لإنهاء الأزمة الحالية.

كما هدد راسولوفوماهاندري في كلمته بأن القوات المسلحة ستتولى مسؤولية إدارة شؤون البلاد وحماية المصلحة الوطنية ووحدة البلاد إذا فشل القادة السياسيون في وضع حد للأزمة.
XS
SM
MD
LG