Accessibility links

logo-print

مسؤولان في الاستخبارات الأميركية يؤكدان عدم حيازة إيران على اليورانيوم لتصنيع أسلحة


أكد الأدميرال دينيس بلير مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية، واللفتنانت جنرال مايكل ميبلز مدير وكالة الاستخبارات الدفاعية عدم تمكن إيران من الحصول على اليورانيوم المخصب لتصنيع أسلحة نووية.

وقال الأدميرال بلير أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ:
"يقول الإيرانيون إنهم استطاعوا تصنيع صواريخ بإمكانها إطلاق مرْكبات إلى الفضاء وحمل رؤوس تقليدية أو نووية لضرب بعض الأهداف، لكنني لا أعتقد أن إيران تمكنت من صنع سلاح يمكنه حمل تلك الرؤوس".

وقال اللفتنانت جنرال ميبلز إن إيران ترغب في الحصول على القدرات النووية لكنها لم تصل بعد إلى مرحلة اتخاذ القرار الفعلي بهذا الخصوص:

"لا يرتبط تطوير سلاح نووي بمسألة اختبار إطلاق الصواريخ، إلا أنني أرى أن إطلاق صاروخ "سفير" يدل على إحرازِهم تقدما بشأن زيادة معرفتهم وقدرتهم على تطويرِ صاروخٍ عابر للقارات."

وفي الأمم المتحدة، أكدت الحكومة الأميركية من جديد تصميمها على منع إيران من الحصول على أسلحة نووية.

التفاصيل في تقرير أمير بيباوي مراسل "راديو سوا"في نيويورك:

XS
SM
MD
LG